اتص بنا

مرحبا بكم في مدونة الاحتراف الجزائري

ماهي حقيقة لعبة الحوت الأزرق التي تحصد أرواح الأطفال في الجزائر

ماهي حقيقة لعبة الحوت الأزرق التي تحصد أرواح الأطفال في الجزائر


ماهي حقيقة لعبة الحوت الأزرق التي تحصد أرواح الأطفال في الجزائر


كثيرة هي الألعاب و التحديثات التي قد تقوم بها طيلة حياتك ، لكن هناك نوع من التحديات يجده البعض غريب جدا ، أما مؤخرا فقد شهدنا ضجة كبيرة في وسائل التواصل الإجتماعي عن لعبة إسمها الحوت الأزرق ، هي واحدة من أكثر الالعاب ترهيبا خلال السنة الاخيرة حيث ترتب عن هاته اللعبة عديد الاحداث المؤلمة في قلوب الكثيرين .

طبعا بعد أشهر من ترتب بعد احداث الانتحار التي كان سببها لعبة الحوت الازرق ، تم توقيف السرفرات نهائيا و حذف اللعبة و القبض على المطور و الشخص الذي كان يتحكم فيها كليا ، و تم منع و التوعد بشديد العقوبات لاي شخص يفكر في احياء مثل هاته اللعبة ، لكن لم ينفك اصحاب الريسكين من اغتنام الفرصة و قامو بتطوير عديد التطبيقات الربحية بنفس الاسم و لكن المغزى ليس نفسه بل هي عبارة عن تطبيقات مزيفة ، و ايضا تم اغتنام الفرصة من طرف الصحافة الرديئة في الجزائر حيث قامة باحياء احداث غير واقعية عن اللعبة ، فكيف لاشخاص ان يقوم باللعب و اللعبة حذفت منذ اشهر ؟ غريبة جدا هي الامور و طبعا المشاهد ليس له الدراية لعدم تعلق المجتمع الجزائري بالتقنية كثيرا فنجده فارغ العتاد من هذه الناحية كثيرا ، لهذا لم يتم التفطن انهم يدخلون ضمن مسرحية لم نفهم الغاية منها  شاهد معي :





تقييم الموضوع:
{[['']]}

شاركه

Hm

حران امين : من الجزائر, مدون واهوى تصميم قوالب بلوجر حاصل على شهادات في الكمبيوتر ولغات البرمجة , اهتمامي وحبي للتدوين هو ما جعلني اقدم لكم مقالاتي وكل ماهو جديد في عالم الويب ومدونة الاحتراف الجزائري تعبر عما اهوى

ان مدونة الاحتراف الجزائري تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر ونشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء الموقع وهي تلزم بمضمون كاتبها حصرياً.
يمنع نشر التعليقات ذات الروابط الدعائية أو تعليقات بإسلوب غير لائق أو التى تحتوى على معلومات شخصية كالبريد الإلكترونى

شروط النشر: ان مدونة الاحتراف الجزائري تشجّع قرّائها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا نسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا نسمح بكتابة كلمات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا نسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات.

لتصلك إشعارات ردود هذا الموضوع على البريد الإلكترونى أضف علامة بالمربع بجوار كلمة "إعلامى"

جميع الحقوق محفوظة 2018 | الاحتراف الجزائري أعلن معنا من نحن خريطة الموقع سياسة الخصوصية تصميم : القيسي ويب | الأفضل لكم